سوشيال ميديا

بيان بخصوص استهداف المدنيين في سوريا 2012-11-09

ورشة الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية تدين وتستنكر ما تقوم به السلطة الحاكمة من جرائم وجر البلاد لحرب اهليه للهروب من مواجهة المحاكم العادلة على ما اقترفته من جرائم وسرقات بحق الشعب والوطن.
إن استهداف المدنيين في أي مكان من سوريا أمر مرفوض ومدان، كما نطالب شباب الثورة بعدم الانجرار للثأر والتعرض للمدنيين في جبال العلويين والقرى المجاورة والمدن السورية الأخرى. فشرائع حقوق الإنسان والشريعة الإسلامية لا تبيح استهداف المدنيين بحجة أنهم موالون أو معارضون. قال تعالى “ولا تزر وازرة وزر أخرى” سورة فاطر الآية18. وقوله جل شأنه: “ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى” سورة المائدة الآية8.
وتجنباً لصراعات أهلية يسعى لها النظام نطالب الطائفة العلوية باتخاذ موقف جماعي وطني وعلني من المافيا الحاكمة، فمصلحة ووجود العلويين السوريين يستمد مشروعيته من التاريخ ومن الدستور والمؤسسات المتحضرة، وسوريا العدالة والحضارة وليس سوريا الاستعباد.
دأب النظام السوري منذ بداية الثورة بمجابهة المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي واستهداف الحراك السلمي بالاعتقال والتعذيب والتصفية الجسدية للنشطاء، وتحول النظام إلى خطة منهجية تعمل على استهداف وقصف التجمعات السكنية المدنية الخالية من المقاتلين، سعياً لحرمانهم من البيئة الحاضنة، كما قامت عن قصد مبيت وعمد إلى قصف المشافي الميدانية والمراكز الإعلامية والمخابز، وذهب ضحية تلك المجازر المتكررة عشرات الآلاف من السوريين.
لقد دفعت المجازر الدموية المرعبة التي ارتكبتها عصابات مسلحة مدعومة من قوات الجيش النظامي منظمات الأمم المتحدة لإدانة تلك المجازر واعتبرتها جرائم حرب، مؤكدة على ثبوت قيام جماعات وقوات نظامية بارتكاب عمليات قتل مدنيين عزل، واستهداف النساء والأطفال الهاربين من وابل القتل والتدمير، وما مجزرة الحولة إلا واحدة من تلك المجازر الرهيبة التي أكدت لجنة المراقبين الدوليين بقيادة روبرت مود على أن من قام بالمجزرة هم عناصر موالية للنظام.
إن ما يقوم به النظام تفكير خبيث ممنهج لجر السوريين نحو اقتتال طائفي، واستهداف للوحدة الوطنية، بغية جر الحرب إلى زاوية تظهر الثورة السورية المجيدة كحرب أهلية؛ لن ينطلي على الثوار، وينبغي أن تبقى ثورة الحرية والكرامة بعيدة عن الأحقاد والانتقام وانتهاك حقوق الإنسان.
والنصر لثورة الشعب السوري المجيدة والخلود لشهداء سوريا الأبرار
منسق ورشة الوحدة الوطنية وتجريم الطائفية الأكاديمي الدكتور سقراط البعاج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق